مهمة صعبة في الهند لإنقاذ حياة أثقل امرأة في العالم

مهمة صعبة في الهند لإنقاذ حياة أثقل امرأة في العالم
  الإثنين, 13 فبراير, 2017 11:15

تأمل عائلة المصرية إيمان أحمد أن يُنقذ الأطباء الهنود حياتها، بعد أن بلغ وزنها حوالي 500 كيلوغراما.

ونُقلت الشابة المصرية (36 سنة) عبر طائرة نقل خاصة تابعة للخطوط المصرية إلى الهند حيث من المنتظر أن تعالج في مستشفى سيفي بمدينة مومباي، حسب ما صرحت به متحدثة المستشفى.

لم يكن من السهل على موظفي الخطوط المصرية نقل إيمان إلى داخل الطائرة، لذلك اضطروا للاستعانة برافعة.

من جهة أخرى صرح أطباء في المستشفى الهندي أن عملية العلاج ستكون صعبة و ستدوم بضعة أشهر.

و سيقوم الطبيب مفضل لاكدوالا بالإشراف على عملية العلاج.

و هي المرة الأولى تغادر فيها إيمان بيتها منذ حوالي 25 سنة.

تعرضت إيمان منذ طفولتها إلى زيادة غير طبيعية في وزنها أثرت على حركتها بشكل كبير.

إلا أن حالتها الصحية تدهورت مؤخرا بعد أن تعرضت إلى أزمة قلبية تسببت في شلل في يدها و رجلها اليمنى.

كما تعرضت الشابة المصرية إلى مشاكل في التكلم. كما تعاني أثقل امرأة في العالم من مرض السكر و ارتفاع ضغط الدم و مشاكل في التنفس و مرض التهاب المفاصل الحاد نقرس.

في الأثناء أطلقت أخت إيمان حملة الكترونية تحت اسم “أنقذ إيمان” للتبرع لتمويل نفقات العلاج.



>

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التعليقات الواردة من القراء تعبرعن ارائهم فقط، دون تحمل اي مسؤولية من قبل موقع الرأي المغربية