الشباب المغربي و مكافحة البطالة

الأناضول 2017/07/27 22:03
الشباب المغربي و مكافحة البطالة

يكافح شباب مغاربة من أجل التغلب على صعوبات العمل، وسط عزلة يعيشونها في ظل بعد المكان، عبر أفكار جديدة قد تساعدهم في القضاء على معدلات البطالة، التي طالت أبناء المنطقة. أفكار الشباب لم تكن جديدة فقط، بل مبتكرة وفريدة من نوعها بعدما اهتدوا إلى فكرة شاحنة متنقلة، تعرض منتجات قرية وزان النائية في جبال الريف (شمال)، لتتحول إلى مشروع وصلت ثماره إلى الشباب والمزارعين.

فرص سياحية

وقال عبد النور العزوزي (أحد أعضاء المشروع)، إن “فكرة الحانوت (المتجر) المتنقل تحولت إلى واقع، وساهمت في إنقاذ عدد كبير من الشباب ومزارعي المنطقة من رتابة المكان، وساهمت أيضا في التعريف بالمنطقة وإمكاناتها الطبيعية والفرص السياحة التي توفرها”. وأضاف العزوزي لـ “الأناضول”، إن شباب القرية إختارو هذه الفكرة الذكية لتسويق منتجات منطقتهم، ليبدعوا طريقة لفك العزلة عن قريتهم وعن منتجات حوالي عشرين تعاونية نسوية وشبابية، عبر إعتماد محل تجاري متحرك.

وفي قرية “دوار بلوطة”، التي تحاذي واحدة من أكبر الغابات الطبيعية المغربية، المعروفة باسم “إيزارن”، تتحرك الشاحنة لجمع المنتجات الطبيعية من تين وزيتون، وبعض من ملح الأرض وأريجها ونباتات عطرية بمختلف مكوناتها، إضافة إلى الابداعات من نساء القرية من مربي التوت والرمان.

تفاني في العمل

وأوضح العزوزي، وهو أيضا ممثل جمعية مجالات وبدائل (غير حكومية)، أن نسوة القرية وشبابها أسسوا تعاونيات (تجمعات تشبه تأسيس شركات إلا انها لا تدفع الضرائب وتحتاج إلى 3 أفراد على الأقل)، وتفانوا في العمل وأبدعوا في تكسير العزلة للتعريف بمجالهم. وتابع: “كما جابوا الأسواق والمعارض وطنية ودولية، وعرفوا بمنتجاتهم وحصلوا على الميزات والدعم، لكن كل فترات البيع كانت موسمية، وتفتقت قريحتهم عن آلية عصرية، شاحنة مجهزة بالطاقة الشمسية تحمل بضاعتهم، وتجوب بها المدن الشمالية وباقي مدن البلاد”.

وقال عبد النور العزوزي: “كان هم الشباب في السابق يتمثل في كيفية الخروج من طوق العزلة وعرض المنتجات، وبات التحدي هو إيجاد بديل وحل لمشكلة التسويق ولمشكلة البعد عن المستهلك وعن الأسواق”. وأضاف العزوزي أن “فكرة الشاحنة المتنقلة وتعبئتها على شكل محل تجاري، جاءت بعد تجربة بيع المنتجات الفلاحية لبعض المطاعم”. وأوضح أن الشاحنة مزودة بالطاقة الشمسية للحفاظ على البيئة، كما يتوافر بها مصابيح للإنارة الداخلية وثلاجة لحفظ المواد.

طرق بديلة

وقال ممثل جمعية مجالات وبدائل، أن “جمعيته تهدف إلى تنمية المنطقة عبر إيجاد طرق بديلة لانتشار القنب الهندي (مخدر)، وتهدف لدعم المزارع المحلي عبر تطوير إنتاجيته ورفع القيمة المضافة للمنتجات عبرإعتماد الطرق الايكولوجية والحفاظ على التنوع.وأضاف العزوزي، إنهم في تواصل مع مسؤولين محليين بمدن المضيق للتمكن من السماح للشاحنة بالاستفادة من عروض الشارع، خلال غشت القادم، مؤكدا على أن البيع يبقى حلقة صغيرة أمام فكرة المشروع التي تهدف للتعريف بالمنطقة ومنتجاتها وتشجيع السياحة بها.

وقال محمد لخضر، مسؤول بتعاونية لإنتاج العسل، لـ”الأناضول”، إنه “من خلال الشاحنة تمكن من التعريف بمختلف أنواع العسل التي تنتجها التعاونية والترويج لها وبيع منتجاتها”.

تعليقات الزوار ()

اوقات القطار

الإنطلاق من
الوصول الى

أوقات الصلاة و حالة الطقس

اختر مدينتك
حالة الطقس
الحرارة العليا °C
الرطوبة %
سرعة الرياح mps
الصلاة التوقيت
الفجر 00
الظهر 00
العصر 00
المغرب 00
العشاء 00